أدويةعلاجات طبيعية

مرض بومزوي أسبابه وعلاجه والوقاية منه

دليلك الشامل إلى مرض بومزوي

مرض بومزوي من الأمراض المتعبة التي تواجه الكثير من الأشخاص وتسبب أزمة كبيرة ، لذلك إذا كنت تعاني من هذا المرض أو تبحث مرارا عن طرق علاج القولون العصبي فإن هذا المقال لك ، حيث سنتكلم من خلال المجلة الطبية عن مرض بومزوي بالتفصيل وعلاجه ، فقط تابع معي بتركيز.

ما هو مرض بومزوي ؟

ما هو مرض بومزوي
ما هو مرض بومزوي

يُعرّف مرض بومزوي أو ما يُعرف أيضاً بمرض القولون العصبي بأنّه حدوث خلل في وظيفة القولون الهضمي نتيجة التعرض لضغط عصبي ، بحيث ينتج عنه اضطراب مؤقت أو مزمن في عمل عضلات الجهاز الهضمي محدثا العديد من الأعراض الصحية المزعجة ، ويؤدي إلى اضطرابات في حركة الأمعاء ووظيفتها.

 وتشير الإحصاءات إلى أنّ ما نسبته 10-15% من الأشخاص البالغين يعانون من مرض القولون العصبي، كما أنّ ثلثي مرضى القولون العصبي من الإناث، ومعظم المرضى تحت سن الخمسين، وعلى الرغم من أنّ مرض القولون العصبي قد لا يسبب أي مشاكل تهدد الحياة، الا انه يحدث العديد من الأعراض الصحية المزعجة التي تقلب حياة الإنسان رأسا على عقب، لكنها لا تتسبب بمشاكل خطيرة باستثناء مجموعة من الأعراض التي قد تعيق الإنسان عن متابعة أعماله اليومية بكفاءة وارتياح.

اقرأ أيضًا : مرض بوصفير | اعراضه وأسبابه وطرق الوقاية منه

أعراض مرض بومزوي 

أعراض بومزوي أعراض القولون العصبي بومزوي كثيرة ومتنوعة ومختلفة من شخص لأخر حسب شدة الخلل الحادث في وظيفة القولون وحسب العمر والحالة النفسية وعوامل أخرى مهمة، ويمكن تلخيص أهم الأعراض بالتالي :

  • عسر وسوء الهضم. وإخراج البراز بشكل غير منتظم فيحدث مشكلة في الأمعاء بين الإسهال والإمساك بالإضافة إلى خروج ما يشبه المخاط أثناء التبرز.
  • كثرة الانتفاخ والغازات ،، تُعدّ الغازات والانتفاخ أحد أكثر أعراض المرض شيوعًا وإزعاجًا للمصاب، وعادةً ما يحدث ذلك نتيجة للتغيرات في عملية الهضم التي تترافق مع هذا المرض، lوصوت زغولة وقرقرة (قراقر) صادرة من البطن وقد يبدأ الألم في الانتقال إلى الجهة اليسرى أسفل البطن عند غالبية المرضى أو إلى الجهة اليمنى عند البعض منه:
  • اضطراب المزاج والشعور بالكآبة والقلق وعدم الارتياح ، مع الشعور بالاحباط والاكتئاب بسبب الشعور الدائم بعدم الراحة والثقل في منطقة البطن والمعدة ، بالاضافة  الى المزاجية والانفعال الزائد.
  •  التصرف بعصبية زائدة أحيانا ،وقد يترافق ذلك مع رغبة مفاجئة وفورية في حركة الأمعاء، مما قد يشكل مصدرًا للقلق للمصاب، فيدفعه ذلك إلى تجنب بعض المواقف الاجتماعية،مع الشعور المستمر بالقلق والاكتئاب، وهذا يشكل حلقة مفرغة، إذ إنّ الأعراض الهضمية الناتجة عن مرض بومزوي قد تسبب القلق للمصاب زيادة الأعراض الهضمية، وبعد فترة ان لم يتدارك المرض بالعلاج اللازم ، تزداد الحالة سوءا حيث تتطور الى الشعور بالقلق الهوسي .
  • ففي دراسة أجريت على 94000 شخص من النساء والرجال وجدت بأن أكثر من 50% من الأشخاص يعانون من التوتر، وأكثر من 70% لديهم ميول نحو الاكتئاب.
  • آلام متعددة في البطن،  مع تشنجات البطن، تُعدّ آلام وتشنجات البطن من أكثر الأعراض شيوعًا، ويمكن أن تحدث في منطقة أسفل البطن أو في كامل البطن، ومن النادر أنّ يكون في الجزء العلوي فقط من البطن ، وتقل شدة هذا الألم بعد التبرز.
  • من الاعراض المصاحبة ايضا  هي فقدان الشهية والرغبة في الاكل ، ما يؤدي بالتالي الى الاصابة بالدوخة والصداع والاعياء ، حيث أن الدم يفتقد الى المغذيات اللازمة لامداد الجسم والعضلات بالطاقة.
  • ارتفاع الحموضة في الأمعاء. مع تغيرات في حركة الأمعاء، يمكن للمرض أنّ يسبب تغيرات في حركة الأمعاء، وذلك نتيجة لحدوث خلال في الإشارات العصبية بين الأمعاء والدماغ، مما يبطء أو يسرع حركة الامعاء.
  • التعب ومشاكل في النوم، فيدراسة أجريت على 160 شخص بينت بأن بعض المرضى يعانون من التعب وقلة النشاط في العمل وخارجه  ، قد يؤثر بومزوي على النوم، ويزيد من مشكلة الأرق.
  • تسارع  في دقات القلب ، حيث يعاني المريض من تسارع غير منتظم في دقات  القلب ، وهنا يجب على المريض مراجعة الطبيب للتأكد من عدم وجود مسببات عضوية للمرض، في الغالب يكون  السبب هو التوتر والقلق حيث يدخل المريض في حلقة متصلة  من الشعور بالخوف على صحته  ، ما يؤدي الى التوتر وعدم الشعور بالراحة ،الذي يؤدي بدوره  الى زيادة  في نبض القلب .
  •  الصداع  ، قد يكون من  أعراض القولون العصبي هو الصداع النصفي او الشقيقة  ، لكن الامر غير ثابت علميا لحتى الان ، قد يكون الشعور بالتوتر والخوف هو المسبب للصداع  في هذه الحالة .
اقرأ أيضا :  ممارسة الجنس أثناء الحمل هل يضر الجنين؟

اقرأ أيضًا : مرض السيلان الأعراض الأسباب و طرق العلاج

أسباب مرض بومزوي

هناك بعض العوامل التي تجعل الأعراض شديدة، وتختلف هذه العوامل من شخص إلى آخر، ومن المهم لكل مريض أن  يطلع على العوامل المحفزة للمرض كي يتجنبها ، وفيما يلي أهم العوامل المحفزة أعراض بومزوي:

  • الأطعمة التي تضر القولون وتسبب تهييج له وزيادة المرض مثل مشروبات الكافيين والمشروبات الغازية والكحولات وغيرها ، بالإضافة إلى الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون مثل المقليات  والبقوليات وغيرها ،  كما أن منتجات الألبان تعتبر من مسببات مرض بومزوي
  • الإصابة بالأمراض النفسية مثل الاكتئاب، والقلق، والخوف والتفكير في ضغوطات الحياة يسبب تطور مرض بومزوي ، كما أن التوتر والقلق يحفز الأعراض، هناك  الكثير ممن يعانون  من وجع البطن والقولون بسبب القلق الشديد أو التوتر.

كيفية تشخيص مرض بومزوي 

مرض بومزوي غالبا هو مرض نفسي اكثر من كونه فسيولوجي ، لذا لا يوجد خطوات معينة يمكن اتباعها لتشخيص المرض ، يقوم  الطبيب في الغالب باتباع الخطوات التالية :

titan gel gold 1
  • يجب أولا مراجعة اعراض المرض من قبل الطبيب المعالج ، ومعرفة ما يشعر به المريض ، وكم مرة يشعر بهذا أسبوعيا وغيرها من الأسئلة ، حيث إذا كانت الأعراض قد بدأت لأول مرة منذ 6 أشهر على الأقل ، كما من المرجح أن يشخص الطبيب مرض بومزوي، إذا كان الشخص يعاني من آلام وتشنجات في البطن مع اثنتين من الأعراض الآتية: ارتباط الألم بحركة الأمعاء. ملاحظة تغير في عدد مرات الإخراج. ملاحظة تغير في مظهر البراز.
  • كما يجب أيضًا على الطبيب المعال أن يأخذ من المريض تاريخه الطبي والعائلي ومعفة إذا كان المرض وراثة أم لا ومعرفة الأدوية الأخرى الذي يتناولها.
  • إجراء الفحص البدني، للتحقق من انتفاخ البطن وسماع أصوات البطن.
  •  عمل بعض الفحوصات، فقد يطلب الطبيب إجراء بعض الفوصات لتأكد من عدم وجود مشاكل صحية أخرى، ومن هذه الفحوصات ما يأتي:  فحص الغدة الدرقية ، او الفوق كظرية ، للتأكد من سلامتها .
  •  فحص الدم للتحقق من وجود بعض المشاكل مثل فقر الدم والعدوى وأمراض الجهاز الهضمي. فحوصات أخرى، تختلف اعتمادًا على حالة المصاب، وقد تتضمن اختبار تنفس الهيدروجين، والتنظير العلوي للجهاز الهضمي، وتنظير القولون.
اقرأ أيضا :  زيت العلق في المغرب 2021، ما هو زيت العلق، كيفية استعماله، نتائج مضمونة

اقرأ أيضا : مرض الزھري الأعراض و الأسباب و طرق العلاج

 علاج مرض بومزوي

علاج مرض بومزوي
علاج مرض بومزوي

علاج مرض بومزوي أو القولون العصبي يتمثل في  :

  • الأدوية المضادة للتشنج: ذ تساعد على إبطاء حركة الجهاز الهضمي وتقليل فرصة حدوث التشنجات.
  • يجب عليك تناول العلاجات الطبية خاصة مضادات التقلصات والأدوية التي تساعد على الهضم ، لتنظيم وتهدئة حركة الأمعاء التوترية.
  • تناول أدوية مضادات الاكتئاب ، لأنها إذا تم استخدامها بجرعات مناسبة تخفف من أعراض مرض بومزوي.
  • الابتعاد عن مصادر التوتر والقلق والعصبية لأنها المسبب الرئيسي لهذا المرض.

علاج مرض بومزوي بالتغذية

قد ينصح بعض الأطباء باتباع نظام غذائي لبضعة أسابيع، ثم إضافة باقي الأطعمة تدريجياً،على سبيل المثال :

  • ينصح بتناول أطعمة خفيفة ومشروبات، والبعد عن منتجات الألبان والأجبان ومعظم الفاكهة التي يوجد بها سكر قوي.
  • التقليل من المشروبات التي تحتوي على الكافيين  ، اي المشروبات المنبهة مثل الشاي والقهوة  ، أيضا التقليل من التدخين .
  •  تناول بعض الاعشاب المفيدة مثل البابونج  ، بالاضافة  الى الخضراوات الورقية مثل البقدونس والخس
  • الأطعمة الدسمة، والأطعمة الغنية بالسكر المُحليات الاصطناعية مثل السوربيتول والإكسيليتول.
  • الشوكلاتة والمكسرات. الألياف غير القابلة للذوبان مثل الحبوب.
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم وبخاصة رياضة المشي. 

الخاتمة

وهكذا نكون تكلمنا بالتفصيل عن مرض بومزوي أو القولون العصبي أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج منه بالأدوية الكميائية والعلاجات العذائية وغيرها من المعلومات الهامة . ونسعد بمشاركتك لهذا المقال لتعم الفائدة للجميع.