غشاء البكارة : أنواع غشاء البكارة و معلومات لكل مقبل على الزواج

غشاء البكارة
غشاء البكارة

يتبادر إلى أذهان الكثير من الأشخاص دائماً، خاصة المقبلين على الزواج سؤال، وهو ما هي أنواع غشاء البكارة الذي يوجد لدى النساء في العادة، لأن هناك بعض الأنواع تحتاج لمعاملة خاصة معها، ليستطيع الزوج فضها في ليلة الزفاف. وهناك أنواع لا يتم فضها، خاصة إن كان مطاطي أو سميك، ويحتاج حينها لمزيد من الوقت ليتم فضه، أو يجب التدخل الجراحي لفض مثل هذا الغشاء، وإكمال الحياة الزوجية بشكل اعتيادي وطبيعي.

ما هو غشاء البكارة؟

غشاء البكاره هو عبارة عن قطعة صغيرة من نسيج غشائي، الذي تجده يغطي فتحة المهبل على بعد 2 سم من فتحة المهبل إلى الداخل.
وغشاء البكاره رقيق وعرضة للتمزق بسهولة، والسبب يعود إلى كونه عبارة عن طبقات بها أوعية دموية وأعصاب، لهذا ففي الغالب ما يكون التمزق في غشاء البكارة مصحوبًا بنزيف وألم بسيط، ينتهي بعد ساعات من انتهاء الجماع الأول.
ويختلف حجم غشاء البكاره السليم من امرأة إلى أخرى، وفي بعض الحالات النادرة تولد بعض النساء بدون غشاء بكارة.

هل يسبب فض غشاء البكاره نزيفاً وألماً دائماً؟

لا يسبب فض غشاء البكارة عند الجماع لأول مرة نزيفاً وألماً عند كل النساء والفتيات، فالبعض منهن يحدث لديها ألم ونزيف، والبعض الآخر لا تشعر بأي شيء عند فض غشاء البكارة.

الأسباب التي تؤدي إلى فض غشاء البكارة:

  • بعض الأنشطة الرياضية القوية مثل: ركوب الخيل، وممارسة ألعاب القوى، وغيرها من الرياضات المختلفة.
  • إدخال السدادات القطنية، أو أدوات أخرى إلى داخل منطقة المهبل، تتسبب في فض غشاء البكارة.
  • ممارسة الفتاة للعادة السرية تؤدي في بعض الأحيان إلى فض غشاء البكارة.

أهم الحقائق حول غشاء البكاره :

1. لا يغطي الغشاء المهبل بالكامل:

غشاء البكارة عبارة عن قطعة صغيرة رقيقة من الجلد، توجد في داخل فتحة المهبل، لا تغطي هذه القطعة كامل المهبل من الداخل، بل بها ثقب يسمح بمرور دم الدورة الشهرية ونزوله من الفتاة. وفي حال كان الغشاء بدون أي فتحات في حالات قليلة من النساء، يتم إنشاء هذه الثقوب من خلال عملية جراحية بواسطة الطبيب.

تكبير الذكر0 1

2. يختلف شكل الغشاء البكارة من فتاة لأخرى:

كل فتاة لديها غشاء بكارة مختلف عن الأخرى، فحتى لو كان شكل ونوع الغشاء هو نفسه لدى عدد كبير من الفتيات، إلا أن حجمه يختلف قليلاً ما بين كونه أكبر أو أصغر من غيرها من الفتيات.

3. غشاء البكاره يتمدد ولا ينكسر في العادة:

من الأخطاء الشائعة الاعتقاد، بأن غشاء البكارة ينكسر عند ممارسة الجنس للمرة الاولى، ولكن في الحقيقة أن الغشاء لديه خاصية التمدد في الوضع الاعتيادي في الحياة اليومية للفتاة، ولكن عند ممارسة الجنس للمرة الأولى يتمزق الغشاء مرة واحدة ولا ينكسر، وفي بعض الحالات، يتمدد الغشاء ولا يتأثر بأي شيء إذ كان من النوع المطاطي، أو السميك، أو نصف السميك.

4. ليست كل النساء لديهن غشاء بكارة:

تولد بعض النساء بغشاء بكارة صغير جدًا أو بدون غشاء بكارة على الإطلاق، وهذه حالة طبيعية تماماً لا تستوجب القلق على الإطلاق، فغشاء البكارة يمكن أن يتعرض للتمزق، نتيجة لتعرض الفتاة لبعض الحوادث في العمل، أو أثناء ممارسة الرياضة، أو عند محاولة إدخال السدادات القطنية لمنطقة المهبل في بعض الأحيان.

5. اختبارات العذرية من الأشياء الغير معترف بها من الناحية الطبية:

لا تعترف منظمة الصحة العالمية وكليات الطب العالمية الدولية بشيء يسمى اختبار العذرية للفتيات، وتعتبره من الإختبارات التي تنتهك حقوق الإنسان، فلا يمكن معرفة حالة الغشاء عند إجراء فحص العذرية، وهل مارست الفتاة الجنس من قبل أم لا من خلال النظر إلى داخل مهبلها، كما وتم التأكيد على أن الألم الذي تشعر به الفتاة عند ممارسة الجنس لأول مرة، هو ناتج عن الإيلاج داخل المهبل، وعن القلق، وقلة الخبرة الجنسية عند ممارسة الجنس لأول مرة، ولا علاقة للأمر كثيراً بغشاء البكاره .

إقرأ أيضا : 7 من أفضل الأوضاع الجنسية لإشعال الشهوة بين الزوجين + صور

أنواع غشاء البكاره:

أنواع غشاء البكارة
أنواع غشاء البكارة
  • الغشاء على شكل نصف قمر: وهو أكثر أنواع غشاء البكارة انتشاراً بين الفتيات، وسمي بنصف القمر نتيجة لكون شكله مشوهاً قليلاً، ولكنه يسمح بمرور دم الدورة الشهرية بكل سهولة، ودون أن تعاني الفتاة من أي مشاكل على الإطلاق، ولا انحباس في دم الدورة الشهرية.
  • غشاء البكاره الرتق: وهو غشاء البكارة الذي لا يسمح بمرور دم الدورة الشهرية، ويعمل على انحباسه في داخل الجسم، ويسبب بالكثير من المشاكل والألم للفتاة، مما يستوجب التدخل الجراحي من قبل الطبيبة أو الطبيب، من أجل إجراء بعض الثقوب لكي يمر دم الدورة الشهرية من خلالها.
  • غشاء البكارة الحلقي: ويكون هذا الغشاء على شكل حلقة ملتفة حول فتحة المهبل، بما شبه الشريط الملتف حول شيء ما.
  • غشاء البكارة المثقب: وهو غشاء بكارة يمتد بالكامل عبر فتحة المهبل، ويحتوي على العديد من الثقوب وليس ثقباً واحداً كما هو معتاد في أغشية البكارة لدى الفتيات.
  • غشاء البكاره Micro Perforate: وهو غشاء يمتاز بكون الثقب أو الفتحة التي فيه صغيرة للغاية، تسمح بمرور دم الدورة الشهرية، ولكن في الغالب لا يمكن إدخال سدادة قطنية إلى داخلها، وفي حال دخول السدادة القطنية، فمن المستحيل إزالتها عند امتلائها بدم الدورة الشهرية.
  • غشاء البكاره المشقوق: وهو عبارة عن غشاء يحتوي على شريط إضافي من الأنسجة، توجد في منتصف فتحة المهبل، مما يسمح بتكون ثقبين صغيرة بدلاً من ثقب واحد في الوضع الطبيعي والاعتيادي، مما يتسبب في صعوبة إدخال وإزالة السدادة القطنية أثناء الدورة الشهرية.

هل هناك فرق بين اختبار العذرية وكشف الغشاء الغير مثقوب أو السميك؟

نعم هناك فرق واضح بين الاختباران، فاختبار كشف العذرية هو اختبار كاذب ومن الخرافات الطبية القديمة التي بقيت عالقة في عقول الناس قديماً وحديثاً، والذي يعتمد على النظر داخل فتحة المهبل من أجل مشاهدة غشاء البكارة. الأمر الذي نفاه العلم جملة وتفصيلاً في الوقت الحالي، بينما الأمر يختلف كثيراً في حال اختبار الكشف عن الغشاء المثقوب، أو السميك. والذي يتم بأن يقوم الطبيب بأخذ مسحة من داخل المهبل باستخدام قطن طبي رطب، أو من خلال إجراء مسحة خاصة من البلعوم، يمكنها الكشف عن حالة الغشاء هل هو مثقوب، أو من النوع السميك.

كي يتم علاج مشاكل غشاء البكارة؟

يتم علاج مشاكل غشاء البكارة وفقاً لكل مشكلة لوحدها، فلو كانت مشكلة غشاء البكارة تتمثل في كونه غشاء به عدة ثقوب، يجب إزالته بالكامل للسماح لدم الدورة الشهرية بالاندفاع والنزول مرة واحدة، وعدم تجمعه داخل المهبل والتسبب بالكثير من الآلام، وفي حالة وجود أنسجة زائدة في

  • غشاء البكاره
  • غشاء البكارة، يمكن إزالة هذه الأنسجة وترك غشاء البكارة كما هو.

    وفي حالة غشاء البكارة السميك الذي لا يوجد به ثقب، فإن الطبيب يقوم بإحداث ثقب مناسب في الغشاء، يسمح بمرور دم الدورة الشهرية بكل سهولة من خلاله، والعمل على وصول الفتاة لحالة الراحة الكاملة، المتمثلة في التخلص من دم الدورة الشهرية بكل سهولة.